الرئيسية > أهم الأنباء > الجنايات تقضي بالسجن المشدد 10 و7 سنوات على صحفيي الجزيرة
إعلان

الجنايات تقضي بالسجن المشدد 10 و7 سنوات على صحفيي الجزيرة

 

 

صحفيو الجزيرة معتقلون منذ أكثر من 6 أشهر

القاهرة : زينات محمد و محمد إسماعيل (اللواء الدولية)

قضت محكمة جنايات القاهرة اليوم الاثنين بالسجن المشدد 10 سنوات على الصحفي بالجزيرة الإنجليزية باهر محمد و7 سنوات لزميليه في القضية: بيتر جريست، ومحمد فهمي. كما قضت المحكمة بالسجن المشدد 10 سنوات على المتهمين الهاربين، والبراءة لمتهمين اثنين هما:أحمد عبد الحميد، وأنس البلتاجي نجل القيادي بحزب الحرية والعدالة محمد البلتاجي مما نسب إليهما.

وقالت مصادر لـ ” اللواء الدولية ” في وقت سابق إن حضورا إعلاميا دولىا ومحليا كبيرا جدا حضر أمام معهد أمناء الشرطة قبل بدء جلسة النطق بالحكم على صحفيى الجزيرة الانجليزية.

ولم تثبت أية أدلة حقيقية للاتهامات حتى الآن ضد الزملاء الذين حملوا مسئولية نقل الحقيقة إلى المشاهد، ووجدوا أنفسهم وراء القضبان قرابة ستة أشهر. وأثارت القضية انتقادات واسعة من المنظمات الحقوقية والصحفية الدولية.

كان الزملاء الثلاثة قد اعتقلوا أواخر ديسمبر الماضي، ووجهت لهم تهم منها الانتماء لجماعة الإخوان المسلمين، دعم الإرهاب وتهديد الأمن القومي ونشر أخبار كاذبة. وتأتي جلسة اليوم بعد أيام من قرار النائب العام المصري الإفراج عن الزميل عبد الله الشامي.

ويأتي ذلك ضمن حملة قمعية أوسع استهدفت بها سلطات الانقلاب في مصر وسائل الإعلام التي لم تتماه مع رسالتها أو تنضو تحت جناحها.

يشار إلى أنه منذ اللحظة الأولى لاستيلاء الجيش على السلطة واحتجازه للرئيس محمد مرسي والعديد من وزرائه ومساعديه، افتتحت سلطات الانقلاب عهدها الجديد بإغلاق قنوات معارضة واعتقال العديد من الصحفيين والإعلاميين الذين مازال بعضهم قيد الاحتجاز حتى الآن.

تمت القراءة 166مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE