أتصل بنا
الرئيسية > الأخبار المُثبتة > الجزيرة مباشر مصر تكشف عن صور للتعذيب بالسجون
إعلان

الجزيرة مباشر مصر تكشف عن صور للتعذيب بالسجون

معتقلون مكدسون فوق بعضهم كأحد وسائل التعذيب

حصلت الجزيرة مباشر مصر على صور حصرية من داخل أحد السجون، تكشف ما يتعرض له المعتقلون من تعذيب.
يأتي هذا فيما حذرت صحيفة “فاينانشيال تايمز” البريطانية في تقرير بعنوان “سجون مصر السرية” من ظهور جيلٍ من المتطرفين، جراء عمليات الاعتقال العشوائي والتعذيب داخل السجون.
وكان المرصد المصري للحقوق و الحريات أعلن أن السلطات المصرية أصبحت تستخدم السجون والمعتقلات كمقابر جماعية بحق المعتقلين لما يلاقونه من الإهمال الطبي المتعمد والذي يهدد حقهم في الحياة.
و شدد المرصد علي أنه قد نوه سابقا في خلال تقريره حول الأوضاع الصحية للمعتقلين بالتزامن مع اليوم العالمي للصحة بأن المعتقلين المرضي في سجون النظام العسكري في مصر والذي يزيد عددهم عن (5000) معتقل مريض، يتعرضون يومياً للموت البطيء بسبب الإهمال الطبي المتعمد والمبرمج من قبل إدارات السجون.
وقال المرصد في بيان له أن غالبية المعتقلين المرضي يواجهون مشكلة في أوضاعهم الصحية نظراً لتردى ظروف احتجازهم في سجون النظام العسكري .
وأكد المرصد علي ان حالة المعتقل سيد جنيدي -الذي لقي حتفه بسجن ابالفيوم هذا الشهر-هي مثال للنتيجة المحتومة بسبب تعامل وزارة الداخلية مع المعتقلين المرضي الذين لا يتلقون العلاج المناسب لهم بداخل أماكن الاحتجاز .
و قال المرصد “يجب علي وزارة الداخلية ان تفرج فورا عن المعتقلين المصابين بأمراض مزمن و الذين لا يتلقون العلاج و الرعاية اللازمة بداخل أماكن الاحتجاز المختلفة”.
وحملت جبهة استقلال القضاء لرفض الانقلاب النيابة العامة ومصلحة السجون ارتقاء المعتقل السياسي سيد علي جنيدي – 63 عام بسجن دمو العمومي بالفيوم بعد الاهمال الطبي المتعمد ، وتركه يموت دون تلبية استغاثته، مطالبة بفتح تحقيق فوري في الوقعة يطول القضاة المقصرين في التفتيش على السجون او اتخاذ قرارات انقاذ حياة المعتقلين .
وطالبت الجبهة بالافراج الصحي الفوري عن اكثر من 5000 معتقل مريض، يواجهون شبح الموت يوميا بفضل اجراءات ادارة السجون ، التي باتت اشبه بالمقابر المفتوحة ، مؤكدة أن استمرار مشاركة بعض القضاة في جرائم الخيانة العظمي واغتيال المواطنين الذين لم تطولهم رصاصات شرطة الانقلاب ولا القتل البطيء لادارات سجونه جريمة لا تسقط بالتقادم .
ودعت الجبهة قضاة مصر الشرفاء الي الخروج عن الصمت، والتصدي لمثل هذه الجرائم، وانقاذ السلطة القضائية، مؤكدة أن جريمة دمو ومن قبلها جريمة قسم امبابة والالاف من الجرائم التي ارتكبها شرطيون وعسكريون لا تسقط بالتقادم ، ولا يوفر اي قانون مشبوه او نظام مهما بلغ سطوته حماية لقاتل أو محرض أو مشارك في اراقة دم المصريين .

تمت القراءة 1020مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE