أتصل بنا
الرئيسية > كتاب اللواء > الأمم المتحدة .. قهقهات على جثث الشعوب العربية !!
إعلان

الأمم المتحدة .. قهقهات على جثث الشعوب العربية !!

د.شكري الهزَّيل

الناس في بلادنا وبلادكم مشغولة ومنشغلة بامور الدنيا والدين ويكادوا ان ينسوا او يتناسوا امور العالم اللتي يغزونا في عقر دارنا ولا نغزوة لابل انة يقتلنا ويجلدنا و يسلخ جلودنا ونحن احياءا نُرزق مع العلم ان الكثيرون من بيننا لايعرفون سبب غزونا وجلدنا

د.شكري الهزَيل

وهَرسنا وتحويلنا الى فرائس هريسه تطحنها اسنان الجرافات وجنازير الدبابات واطارات السيارات  بعد ان نهشتها وتنهشها زخات الرصاص والقنابل والصواريخ وكل ادوات القتل والاسلحة الذي يجربها كل من هب ودب مباشر على جسد وروح الشعوب العربية المتهمة زورا بالارهاب والتطرف رغم انها شعوب معطاة وتعج بمعطيات انسانية عالية الجودة, ونحن في الحقيقة هنا لانريد ان نجلد ذاتنا العربية  باكثر من ماهي مجلودة وماهي علية من حال هَوان وظلم تلحقه بها انظمة الطغاة البغبغاأت  التي تردد كل ما يروج لة الغرب في بلادنا العربية من اكاذيب حتى يبقى عليها وعلى حالها شعوبا واوطانا دوما في سلم الدونيات وفي مربع الحروب والدمار واللجوء والموت في عرض البحار هربا من حكم الطغاة والحروب الدائرة قسرا على راس اهلها في بلاد العرب والعربان…خيرات البلاد ينهبها الوكلاء المحليون ويتقاسمونها مع حكام الغرب وما تبقى من فتات تقتات علية اكثرية الشعوب حتى في بلاد النفط والذهب والغنى الفاحش…خيرات للفاسدين والمفسدين وفتات مدعوم بالحديد والنار للشعوب المنهوبة والمنكوبة… لكم الله يا عرب او ما لكم.. لا ادري.. والله العليم!!

تُخلق او يُخلَق البشر احرارا لهم رب يرعاهم كما يقولون لكن الحال العربي امر اخر حيث يولد العرب احرارا ومن ثم يصبحون عبيدا من المهد الى اللحد في اوطان حوَّلها الطغاة والغزاة الى مقابر وسجون ومسالخ بشرية ودمار وخراب لحق وما زال يلحق بالعالم العربي منذ عقود طويلة وحتى يومنا هذا,واللافت للنظر ان جُل هذه الجرائم المرتكبة بحق الشعوب والاوطان العربية جاءت بمباركة وقرارات ما يسمى  بهيئة الامم المتحده وفلسطين لم تكن العينة والسابقة الوحيدة لابل ما لحق بملحقات فلسطين من جرائم بحق كامل الوطن العربي قد عبأ سجلات ومجلدات التاريخ وكل التواريخ من جرائم  فرنسا وايطاليا في الجزائر وليبيا ومرورا بجرائم الانجليز في المشرق العربي وحديثا عاد الخراب والدمار ليضرب العراق وسوريا واليمن ومصر وكامل الوطن العربي التي تحكمه انظمة حكم طاغية ومجرمة مدعومة من الغرب كماهو حال النظامَين السعودي والمصري وعن حال النظام الجزائري والرئيس الحي الميت فحدث بلا حرج…!!

دخل العرب او أ ُدخلت رقابهم  قسرا في ربق ” الارهاب” وسواء شاءوا او لم يشاءوا  فهم إما “ارهابيون” او مُرهَّبون بحروب تدور رحاها في بلادهم وتحصد ارواحهم رجالا ونساءا واطفالا وتُدمر قراهم ومدنهم وتُهجرهُم بالملايين من ديارهم ليصبحوا لاجئين ولربما اكثر الشعوب اللاجئة  خارج وداخل اوطانها في الوقت الراهن هم  من العرب!… العرب نحن الذين غنينا دوما..”بلادُ العُربِ أوطاني …. مِنَ الشَّامِ لِبغدانِ..ومن نَجدٍ إلى يمنِ …الى مِصرِ فتطوانِ..فلا حدٌّ يُباعِدُنا … ولا دينٌ يُفرقنا..لسانُ الضاد يَجمعُنا … بغسانِ وعدنانِ..بلادُ العُربِ أوطاني … مِنَ الشَّامِ لِبغدانِ..ومن نَجدٍ إلى يمنِ … الى مِصرِ فتطوانِ”, فماذا جرى لنا اليوم؟..صرنا ضحية الضحايا مقسمون  ومشرذمون تنخر عظامنا حروب الغرب والطائفية والدكتاتورية الهمجية التي تقطع رؤوس الناس بحد السيف او تحرقهم وتقبرهم احياءا لابل يقوم الطغاه ومعهم طائرات الغرب والشرق بترحيل وتفريغ مناطق كاملة من سكانها العرب في سوريا والعراق واليمن وليبيا ناهيك بالطبع عن احتلال فلسطين وتشريد شعبها وسجن ماتبقى منه في بلادة في كانتونات تتحكم بها معابر الاحتلال الاسرائيلي…العالم العربي يغرق رويدا رويدا في كل اشكال الظلم والفقر والاضطهاد والقمع وذلك بمباركة هيئة الامم  والانظمة الامبريالية الغربية وعلى راسها امريكا حامية حماة الطغاه في العالم العربي..!!

في هذة الاثناء21.9.017 تنعقد الدورة الثانية والسبعين لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  في مقرها الرئيسي في نيويورك وهذه الاجتماعات تستضيف رؤساء الدول او ممثلين عنهم لإلقاء الخطابات حول قضايا اقليمية وعالمية, لكن ما هو لافت للنظر منذ امد وحتى اليوم هو ان ما يسمى بهيئة الامم المتحده تمثل  اكبر تجمع يجمع تحت سقفة عتاة الطغاه ومجرمو الحرب ومحتَلوا اراضي الغير وغزاة  قاموا بتدمير دول عربية كاملة وتشريد اهلها واليوم يقومون بتهديد كوريا الشمالية بمحوها من الوجود, وماهو لافت ايضا ان هيئة الامم هذه نفسها هي من شرعَّنت احتلال فلسطين وتستضيف الغاصب وتعترف بوجودة كدولة وكيان فيما طرطور سلطة اوسلو يمارس النباح الاجوَّف ويلقى الخطاب تلوى الخطاب في اجتماعات هذه الهيئة الامبريالية دون جدوى.. الكيان الصهيوني ما زال موجود والنكبة الفلسطينية ما زالت مستمرة وعبد الفتاح السيسي يقهقة سويا مع نتانياهو ويدعوا ل تعايش “ّ الاسرائيلي” بجانب “الاسرائيلي” وهذة الدعوة ليست زلة لسان لابل هذه حقيقة مايدور في خلد مجرم وجزار رابعه العدوية الذي يمارس الدكتاتورية والقمع في مصر ويراهن على رضا واسترضاء الكيان الغاصب ككفيل  بتوفير الدعم الامريكي لنظام مصري فاشي يقتل المصريين ويتأمر على الفلسطينيين ويقهقه على جثث الشعوب العربية مثلة مثل نظام ال سعود الذي يحكم ارض الجزيرة العربية بالحديد والنار ومثلة مثل النظام السوري الذي شرَد نصف الشعب السوري ومع هذا نجد مندوبة يلقي الخطابات في جلسات هيئة الامم ويتحدث عن ” الارهاب” وسبل محاربتة!… ال سعود يشنون حرب ارهابية على اليمن ويتحدثون عن الارهاب في هيئة الامم.. اللي استحوا ماتوا!… امريكا تتحدث عن الارهاب وهي اكبر دولة ارهابية في العالم ..مُحاربي الارهاب المزعومون هُم الارهاب بام عينة وهم صانعوه وهم انفسهم من يدمرون العالم العربي بحجة هذا البعبع وهم المجتمعون في نيويورك ويقهقهون على جثث واشجان الشعوب العربية..!!

الحديث عن “داعش وماعش وفاحش” كحركات ارهابية ناقص ومنقوص لان اسياد وصانعي الارهاب هم هؤلاء المجتمعون في الدورة الثانية والسبعين لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة  في نيويورك… الارهابيون هم: ترامب ونتانياهو والسيسي وال سعود والنظام السوري والنظام العراقي وكامل الانظمة العربية الدكتاتورية الجاثمة على صدورشعوب الامة العربية  في المشرق والمغرب العربي….قهقهة السيسي ونتانياهو المشتركة تعكس مدى استهتار انظمة الحكم العميلة بالشعوب العربية والانكى من هذا تجارة هذه الانظمة الخسيسه بالقضية الفلسطينية كقضية مركزية تخص كل  الشعوب العربيه… الامم المتحدة : قهقهات مستمرة منذ عقود  على جثث ومصائر الشعوب العربية… الصحيح انها اسم على غير مسمى واسمها وفحواها هو : هيئة الامم الامبريالية ومشتقاتها من العملاء والوكلاء العرب ما يخص عالمنا  العربي وفيما يخص العالم فهي امم امبريالية متحدة ومجرمة وقامت بشن الحروب وتدمير اوطان كاملة  واحتلال اوطان اخرى من بينها فلسطين والعراق…مع كل هذا… للشعوب خياراتها وحتما سننتصر ونغني مجددا معا من المحيط الى الخليج :

بلادُ العُربِ أوطاني ….. مِنَ الشَّامِ لِبغدانِ

ومن نَجدٍ إلى يمنِ ….. الى مِصرِ فتطوانِ

عرَفُنا كيفَ نتَّحِدُ ….. وللعلياءِ نجْتَهِدُ

ولِسنا بعدُ نَعْتَمِدُ ….. سِوانا أي إنسانِ

بلادُ العُربِ أوطاني ….. مِنَ الشَّامِ لِبغدانِ

ومن نَجدٍ إلى يمنِ ….. الى مِصرِ فتطوانِ

فَهبوا يا بَنِي قومي ….. الى العلياء بالعلمِ

وغنوا يا بني قومي ….. بلادُ العربِ أوطاني

 

تمت القراءة 6مرة

عن د . شكري الهزَّيل

د . شكري الهزَّيل

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE