أتصل بنا
الرئيسية > أهم الأنباء > اعتقالات و إصابات خلال مواجهات عنيفة في القدس
إعلان

اعتقالات و إصابات خلال مواجهات عنيفة في القدس

تجدّدت المواجهات في عدة أحياء فلسطينية بمدينة القدس المحتلة اليوم الجمعة (18|9)، وأوقعت عددا من المصابين في صفوف المواطنين المقدسيين وجنود الاحتلال الإسرائيلي الذين حاولوا قمع المسيرات والفعاليات الاحتجاجية الفلسطينية الرافضة للاعتداءات على المسجد الأقصى.

وقالت مراسلة “قدس برس”، إن مواجهات عنيفة اندلعت في بلدة عناتا شرقي القدس، استخدم خلالها جنود الاحتلال القنابل الصوتية والغازية بكثافة ضد المواطنين الفلسطينيين، واعتقلوا الشاب وسام حمودة وقاموا باقتياده إلى مركز الشرطة في شارع صلاح الدين بالقدس المحتلة.

وأضافت أن مواجهات مماثلة شهدها حي الطور وحي عين اللوزة ببلدة سلوان جنوب المسجد الأقصى، وأسفرت عن عدة إصابات في صفوف الفلسطينيين بحالات اختناق جرّاء استنشاق الغاز المنبعث من قنابل الاحتلال الغازية، فضلا عن إصابة فتى من حي الطور بعيار مطاطي في الرأس.

وفي بلدة جبل المكبر جنوب شرق مدينة القدس المحتلة، اندلعت مواجهات تخلّلها إطلاق أعيرة الرصاص الحي والمطاطي صوب الشبان الفلسطينيين، إلى جانب استخدام وسائل القمع الأخرى من قبل قوات الاحتلال التي استدعت تعزيزات أمنية إضافية من وحدات “حرس الحدود” ونشرتها في مختلف نقاط التماس مع الفلسطينيين في مختلف أنحاء القدس.

وأشارت مراسلة “قدس برس”، إلى أن المواجهات في جبل المكبّر قد اشتدّت حدّتها، ما دفع قوات الاحتلال إلى استدعاء وحدة من قوات “المستعربين” لمساعدتها في عمليات الاعتقال التي طالت 4 مقدسيين (حتى ساعة إحعداد هذا الخبر)، غير أن مجموعة من الشبان الفلسطينيين الغاضبين قد تمكّنوا من إضرام النيران في سيارة “المستعربين”.

وأصيب شاب فلسطيني بجروح في قدمه خلال المواجهات الدائرة في بلدة جبل المكبر، في حين أصيب ثلاثة جنود إسرائيليين جرّاء رشقهم بالحجارة والزجاجات الفارغة قرب مستوطنة “أرمون هنتسيف” اليهودية المقامة على أراضي بلدتي جبل المكبر وصورباهر.

وذكرت مصادر محلية، أن ما لا يقل عن 4 شبان فلسطينيين أصيبوا بأعيرة الرصاص الحي والمعدني، خلال مواجهات اندلعت على حاجز قلنديا شمالي القدس، ضمن فعاليات “جمعة الغضب” التي دعت إليها قوى وفصائل فلسطينية نصرة للمسجد الأقصى.
 
وبحسب المصادر، فقد أطلق جنود الاحتلال الرصاص الحي نحو أحد الشبان الذي كان يسير قرب الحاجز، وأصابوه بطريقة القنص، في حين أُصيب ثلاثة آخرون بأعيرة مطاطية ونارية، فيما رشق الشبان الغاضبون قوات الاحتلال بالحجارة والزجاجات الفارغة.

وفي قرية العيسوية، هاجم فلسطينيون غاضبون مجموعة من مركبات المستوطنين عند المدخل الشرقي للقرية، في حين نشر الاحتلال تعزيزات أمنية مكثّفة في المكان، حيث تتواصل المواجهات.

وتدور في هذه الأثناء مواجهات عنيفة بين جنود الاحتلال وأهالي مخيم شعفاط شمال شرق القدس، إثر اقتحامه من قبل قوة عسكرية إسرائيلية، عقب قيام شبان فلسطينيين برشق القطار التهويدي الخفيف خلال مروره قرب المخيم.

من جانبه، ذكرت مصادر إعلامية عبرية أن 3 جنود إسرائيليين قد أصيبوا اليوم في عمليتين منفصلتين ببلدة جبل المكبر شرقي القدس المحتلة، إحدهم تعرّض لإطلاق نار واثنين آخرين للرشق بقنابل “المولوتوف” الحارقة.

 

تمت القراءة 132مرة

عن جريدة اللواء الدولية1

جريدة اللواء الدولية1
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE