أتصل بنا
الرئيسية > الأخبار المُثبتة > ارتفاع أجرة المواصلات تحيل حياة أهالي الإسكندرانية إلى جحيم
إعلان

ارتفاع أجرة المواصلات تحيل حياة أهالي الإسكندرانية إلى جحيم

 

الإسكندرية : محمد عطية (اللواء الدولية)

تحولت حياة أهالي محافظة الإسكندرية إلى جحيم بعد قرار سلطات الانقلاب برفع أسعار الوقود، وأصبح المواطن ضحية استغلال السائقين الذين بالغوا في رفع الأجرة، وتقسيم مسافات خطوط السير، وسط غياب تام لشرطة مرور الانقلاب في المحافظة.

وحمل السائقون ارتفاع أسعار الوقود بشكل كامل على المواطن ووصلت الأجرة على خط الهانوفيل المحطة إلى 3 جنيهات ونصف، ومحطة مصر إلى الدخيلة 3 جنيهات، ومن المنشية إلى الورديان 2 جنيه، ومن الساعة إلى المحطة 2 جنيه ونصف.

وقال محمد عبد الرازق- أحد سكان حي العصافرة- تحولت حياتنا إلى جحيم يومي ومشاجرات مع السائقين، والأجرة أصبحت نارًا، وكل الأسعار مشتعلة، ولم نر يومًا واحدًا جيدًا منذ أن جاء السيسي الذي وعد بالرخاء.

وأضافت منى عبد الله- موظفة- تسكن حي الورديان غرب الإسكندرية: تقسيم المسافات يستنزف مرتباتنا التي لا تزيد جنيهًا واحدًا، ولا توجد رقابة من شرطة الانقلاب على السائقين لانشغالها بالجري خلف التظاهرات.

 

تمت القراءة 227مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE