الرئيسية > أهم الأنباء > “إسراء الطويل” تروي معاناتها بين تحرش الجنائيات وقهر السجانات !
إعلان

“إسراء الطويل” تروي معاناتها بين تحرش الجنائيات وقهر السجانات !

القاهرة : أروى على(شبكة رصد)

بعثت الناشطة والمصورة الصحفية، إسراء الطويل، من داخل محبسها بسجن القناطر، برسالة تكشف فيها عن المعاناة التي تتعرض لها والفتيات المعتقلات داخل ما أسمته بـ”مقبرة الأحياء”.

وحكت “إسراء” في رسالة نشرتها الصفحة الرسمية باسمها عبر موقع “فيس بوك”: “.. مقبرة الأحياء.. النهارده 28/ 7/ 2015 اليوم الثامن والخمسين على اختطافي والثاني وأربعين لي في سجن القناطر، ولغاية دلوقتي ومع إنه عدى شهرين على اختطافي إلا إني مابقدرش أستوعب اللي بيحصل، لغاية دلوقتي باصحى من النوم مفزوعة، وأعيط وأقول عايزة أروح البيت”.

وبدأت “إسراء” تحكي قصة معاناتها بداية من تحقيقات أمن الدولة، حيث قالت: “لما كنت في أمن الدولة كنت بحس إني مت خلاص، وكنت حاسة إن الوقت وقف خلاص، خمستاشر يوم متغمية فيهم وكنت حاسه إني في القبر لدرجة إني كنت بدعي لنفسي يارب أحييني من تاني زي ما هتبعث الموتى من القبور، إمبارح كان عندي عرض في نيابة أمن الدولة العليا واتجدد حبسي للمرة الرابعة 15 يوما، وطلبت من المحامي يقول لأختي اني عايزة آكل من ماكدونالدز لكن ضابط المأمورية رفض”.

وأكملت إسراء رسالتها قائلة: “بينقلوني في عربية ترحيلات كبيرة قدامها بوكس ووراها بوكس، والله العظيم بيضيعوا وقتهم ووقتنا ومغلبين نفسهم عالفاضي، أنا بكره السجن .. قبل كدا كنت بفكر اني مفيش أي حاجة بتخوفني غير السجن، بس خلاص أنا مبقيتش أخاف من السجن”.

وأضافت: “فهمت ماهينور لما كانت بتقول احنا مبنحبش السجون بس مبنخافش منها”، مبينة قصة تعامل طبيب السجن معها حين كشف على إصابتها، قائلة: “النهارده ودوني عند دكتور اسمه محمود عاشور في السجن عشان يكشف عليا عشان مشكلة رجلي وقاللي انتي عندك عاهة مستديمة، قولتله قصة إصابتي كلها وإني بتحسن مع استمرار العلاج الطبيعي لكنه صمم على رأيه وقالي مبحبش الجدال يلا على عنبرك”.

وروت إسراء في رسالتها أنها بحاجة لمن يسندها أثناء حركتها وأنها لا تستطيع التحرك بمفردها، قائلة:” أنا في زنزانة 3× 5 تقريبا كلها صراصير وحشرات والأكل اللي معانا كله في الزنزانة وحبل الغسيل كإن الواحد عايش جوه مطبخ في حمام في سرير، والأيام هنا كلها شبه بعضها، نسخة من بعض فعلاً .. ساعات بفكر طب أنا ليه باكل ؟! ايه اللي يخليني Survive وعشان ايه ؟”.

وتابعت: “بدأت أحس إن الحياة بتموت جوايا، مع إن وأنا في أمن الدولة كان أقصى أمانيَّ اني أشوف مامتي تاني وعيلتي وكل يوم وأنا هناك يقولولي هتروحي البيت خلاص احنا عارفين ملكيش في حاجة وإن عمر واحد هلاس وانتو الاتنين هتخرجوا، وكل يوم بيبقوا كدابين ومبروحش البيت، السجن رخم أوي”.

وتحكي عن معاناتها فتقول: “ممنوع يدخلي أي كتب، ممنوع الراديو حتى مجلات ميكي ممنوعة، والتفتيش الحيوان اللي بتفتشه لينا كوثر وأم يحيى وسيد وعامر، والمسئول عن إن مفيش حاجة تدخلي هو رئيس المباحث حتى صوري منع إنها تدخللي، السجن وحش أوي والحياة بتفقد معناها، يعني مفيش حياة وبقيت زي الأموات كل واحد بيخرج بس ساعة الزيارة وخلاص”.

وزادت في حديثها عن تفاصيل المعاناة فقالت:” المياه في السجن سيئة جدًا وتسبب التهابات في الجسم وريحتها مجاري فبنضطر نجيب زجاجات مياه معدنية الواحدة مننا بتحتاج على الأقل 6 زجاجات مياه كبيره معدنية عشان الشرب والاستخدام الشخصي زي المضمضة وغسيل الوش، ومبيسمحوش لأهالينا يجيبولنا مياه من بره عشان لازم نشتري من السجن، والكهربا بتقطع بالتلات وأربع ساعات متواصلة عن زنزانتنا في الحر ده .. والسجن كله فيه مولدات كهرباء بتشتغل إلا زنزانتنا وبنموت من الحر ومفيش هوا خالص ومن غير مراوح .. والحشرات والصراصير والنمل والدود بينتشروا وبيملوا المكان وبيزيدوا جداً بسبب ان الأكل بيبقى معانا جوه في الزنزانة ومفيش تلاجة لينا .. مع ان الاهالي اشتروا 3 تلاجات للزنزانة لكن إدارة السجن بقالها شهور مش عايزين يدخلوا التلاجات مع ان اجراءات دخولها خلصت!”.

وأردفت تحكي عن جانب آخر من جوانب المعاناة، حيث تقول: “وفي السجن القذر دا كمان بيحصل إن الجنائيات قليلين الأدب بيعملوا حاجات مش كويسة وبيتحرشوا بينا وفيهم، تلاقيها في الحمام تلاقيها شالت هدومها قدام الناس وقذرين جداً مع بعض وفيهم ناس بتتحرش بينا كمان وإدارة السجن ساكتة على دا”.

وطالبت إٍسراء في رسالتها بإخلاء سبيلها، قائلة: “أنا بطلب انهم يخلوا سبيلي مع استمرار التحقيق ولو صعب يبقى على الاقل اقامة جبرية في البيت لغاية ما التحقيق في التهم الباطلة الموجهة ليا يخلص”.

تمت القراءة 165مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE