الرئيسية > أهم الأنباء > أسر معتقلي المنوفية : لن يفلت ضباط داخلية الانقلاب من القصاص
إعلان

أسر معتقلي المنوفية : لن يفلت ضباط داخلية الانقلاب من القصاص

 

المنوفية : أيمن فتحى (اللواء الدولية)

نظمت رابطة أسر الشهداء والمعتقلين بمحافظة المنوفية مؤتمرًا صحفيًا اليوم لفضح الجرائم التي ارتكبتها قوات الانقلاب بحق ذويهم المعتقلين بسجن شبين الكوم العمومي.

وأصدرت الرابطة بيانًا خلال المؤتمر أكدت فيه أن شرطة الانقلاب المجرمة قد قامت ظهر أول أمس باقتحام سجن شبين الكوم العمومي، واعتدت على أبنائهم المعتقلين من رافضي الانقلاب هناك بالضرب والصعق بالكهرباء وقطع النور والمياه عن الزنازين؛ ما أدَّى إلى وقوع إصابات بليغة وصلت إلى 20 إصابة بكسور وجروح، وأن إحدى هذه الحالات خطيرة وتخضع للعلاج بمستشفى السجن.

كما أكدت الرابطة في بيانها أن داخلية الانقلاب تقوم حتى الآن بتعذيب ذويهم المعتقلين بشكل ممنهج وحرمانهم من أبسط حقوقهم؛ بل إنها قامت بحرق ملابسهم وإلقاء أمتعتهم وأدويتهم في الشارع وحرمان المرضي من الأدوي, بل قامت بعلاج احدهم دون إنسانية أو رحمة بخياطة جروحه دون تخدير أو عناية طبية.

وشددت الرابطة على أنها متمسكة بكامل حقوقها في مقاضاة كل هؤلاء المجرمين، مشيرةً إلى أنها قد تقدمت بشكاوى للمجلس القومي لحقوق الإنسان والنيابة العامه ومصلحة السجون الانقلابيتين ضد كل مَن تورَّط في مذبحة سجن شبين الكوم العمومي بدايةً من رئيس مصلحة السجون حتى أصغر مخبر شارك في تعذيب ذويهم داخل السجن.

وأكدت الرابطة في بيانها أن النيابة العامة للانقلاب قد أخطرتهم أن هناك تحقيقات ستجري اليوم لمعرفة أسباب التعدي علي المعتقلين بهذا الشكل الهمجي.

وقالت الرابطة إنها ستنتظر تلك التحقيقات والإجراءات، مؤكدةً أنها لو لم تتم بالصورة المرضية ستقوم بتصعيد فعالياتها على الصعيد القانوي الحقوقي والإنساني، وكذلك ستقوم برفع شكوي ضد سلطات الانقلاب أمام المنظمات الدولية المعنية بذلك.

وثمنت رابطة أسر الشهداء والمعتقلين تضحيات أبنائهم المعتقلين في سجن شبين الكوم العمومي وجميع السجون المصرية، مؤكدين أنهم ورائهم وهم في المقدمة صامدون ثابتون حتى انتزاع حقوقهم وحقوق الشعب المصرى كله من عصابة الانقلاب المجرمة حتى وإن اكتست بشرعية مزيفة بعد انتخابات هزلية انتخابات “رئاسة الدم”.

وأكدت الرابطة أن يوم القصاص قريب ولن يفلت كل متورط من ضباط داخلية الانقلاب المعروفين لديها بأسمائهم ومعلومات أسرهم وأهليهم من العقاب بكل الطرق القانونية المشروعة, كما حيت الرابطة شهدائها وكل شهداء الحرية وأسرهم.

وكشفت أسر المعتقلين بسجن شبين الكوم عن الطريقه الوحشية التي يتعامل بها زبانية الانقلاب مع ذويهم المعتقلين وحبسهم في زنازين انفراديه ومنع الزياره وعن أثار التعذيب على أجسادهم, وعن ترحيل بعضهم إلى وادي النطرون وجمصة.

وأكدت تلك الأسر أن أبنائهم المعتقلين وهم معهم صامدون صابرون محتسبون رغم كل ما يحدث لهم؛ لأنهم يؤمنون بعدالة قضيتهم، وأن كل ما حدث لهم يحتسبونه عند الله ولن يزيدهم إلا إصرارًا وصمودًا حتى إسقاط الانقلاب وعودة الشرعية كاملة.

تمت القراءة 220مرة

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية

يومية – سياسية – مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE