أتصل بنا
الرئيسية > الأخبار المُثبتة > أحمد منصور : الانقلاب دمَّر العلاقات الإنسانية بين المصريين
إعلان

أحمد منصور : الانقلاب دمَّر العلاقات الإنسانية بين المصريين

 

القاهرة : زينات محمد (اللواء الدولية)

قال الإعلامي أحمد منصور: إن “الذين كانوا يتربصون بمصر وثورتها وشعبها نجحوا بشكلٍ كبيرٍ من خلال الثورة المضادة التي قامت في 30 يونيو، وتوجت بانقلاب 3 يوليو 2013م أن يدمروا بنية الإنسان والمجتمع المصري، والعلاقات الإنسانية التي كانت قائمة فيه”.

وأضاف في مقالٍ له اليوم الثلاثاء بصحيفة “الوطن” القطرية، “وأن يتحول الناس إلى قسمين حتى داخل البيت الواحد، إما حلفاء للنظام وإما أعداء له، أما حلفاء النظام فإن أقل ما يحصلون عليه هو ألا يكونوا ضحايا لبطشه وعنفه وقضاياه الملفقة وظلمه للناس، وأما أعداء النظام فإنهم عرضة لكل شيء بدءًا من ترويج الافتراءات والأكاذيب والملاحقة في الرزق والكسب ومصادرة الأموال والأملاك والتضييق عليهم في كل شئون الحياة، ووصولاً لتلفيق القضايا والأحكام التي تصل إلى الإعدام”.

وتابع منصور قائلاً: “شيء بين الخرافة والأسطورة حدث في مصر، حيث يحض المصري الذي كان مسالمًا النظام الدموي على قتل أخيه، بل يشارك في القتل، وقد حول هذا الأمر جانبًا من الشعب إلى غرباء منبوذين مشوهين في بلادهم، ووصل الأمر بأن كل من أصبح يرفض الظلم أو الإرهاب الذي يمارسه النظام أو ينحاز لمظلوم أو يتحدث عن قيم يوضع في دوائر سوداء مظلمة أيًّا كان فكره أو دينه”.

وأكد أن “القيم والأخلاق والمثل والموروثات الاجتماعية الإنسانية أصبحت شبهاتٍ يمكن أن تؤدي بصاحبها إلى غياهب السجون أو زنازين أمن الدولة”.

وشدد على أن القيم هي قيم النظام، والأخلاق ما يراه، والقوانين ما يفرضها، والمثل هي ما ينشرها، وما سوى ذلك هو معاداة للنظام الشمولي العسكري القمعي الذي يختطف المجتمع والناس.

عن جريدة اللواء الدولية

جريدة اللواء الدولية
يومية - سياسية - مستقلة

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إعلان
إلى الأعلى
Optimization WordPress Plugins & Solutions by W3 EDGE